فريق هندسة أسيوط يشارك في تصنيع دراجة صديقة للبيئة بأمريكا.. فيديو وصور

سعى فريق طلابي بقسم الميكانيكا بكلية الهندسة بجامعة أسيوط في الوصول للعالمية، فأنشأ فرعا للجمعية الأمريكية لمهندسي الميكانيكا ليكون لهم رؤية وهدف لتأهيل طلاب قسم الميكانيكا عالميا، بالإضافة إلى تنمية مهارات الطلاب تحت مسمى “Asme Assiut University”.

وبعد أقل من عام من تأسيس هذا الكيان وصل عدد الأعضاء إلى 100 عضو تحت مظلة كلية هندسة جامعة أسيوط لينافس كليات الهندسة العالمية ويعد هذا الفريق العاشر على مستوى كليات الهندسة في مصر والأول في جامعات الصعيد.

ومن خلال هذا الكيان الطلابي يخوض فريق هندسة ميكانيكا أسيوط مسابقة عالمية تقام في الولايات المتحدة في أبريل المقبل لإنتاج “دراجة” تعمل بالطاقة البشرية صديقة للبيئة تصل إلى الأماكن التي يصعب على الأشخاص الوصول إليها بالسيارات.

وقال على أحمد فؤاد طالب بالفرقة الرابعة بقسم الميكانيكا كلية الهندسة جامعة أسيوط مؤسس فريق ” Asme Assiut University ” إنه تم تقسيم الفريق المشاركة في المسابقة إلى 3 مجموعات أحدهم مسئولة عن تصنيع محرك الدراجة وهو عبارة عن جنزير وتروس السرعات الخلفية والأمامية للدراجة، بالإضافة إلى قيام مجموعة بعمل جسم الدراجة “الشاسية” وهو يأخذ شكل منحنى لكي يرى ما أمامه وهو جالس على الدراجة بالإضافة إلى قيام تصنيع نظام توجيه الدراجة خاصة وأنها تسير على عجلتين من الأمام وعجلة من الخلف وتصل سرعتها من 60 إلى 80 كيلو مترا في الساعة.

وأضاف: “لانتاج شكل ومواصفات أفضل قمنا بزيارة فريق هندسة الإسكندرية الذي شارك في هذه المسابقة من قبل ونظمنا معسكر استمر 7 ايام واستفدنا من خبراتهم في هذه المسابقة وبعد عودتنا بدأنا في عمل تصميم الدراجة وتواصلنا مع فريق هندسة جامعة القاهرة خاصة بعد حصولهم على مركز متقدم في هذه المسابقة العام الماضي وبالفعل استفدنا من خبراتهم ونهدف إلى تحقيق مركز ضمن العشرة الأوائل من الفرق المشاركة على مستوى العالم خاصة وأن المسابقة يتنافس فيها طلاب الهندسة من 100 جامعة على مستوى العالم معظمهم من الولايات المتحدة”.

وتابع أن الجامعة دعمت الفريق بـ40 ألف جنيه لبدء تصنيع الدراجة، بالإضافة إلى أنه جار توفير 110 آلاف أخرى، خاصة وأن المسابقة تصنيع الدراجة تصل التكلفة 150 ألفا للتصنيع وسفر 5 من أعضاء الفريق إلى الولايات المتحدة بالدراجة وتواصلنا مع نقابة المهندسين بأسيوط والتي وعدت بتوفير دعم للفريق، كما أننا نعمل على اكثر من جهة بأسيوط لتدعمنا ماليا حتى نستطيع استكمال الاستمرار في المسابقة ليكون أول فريق من جامعة في صعيد مصر يشارك في مسابقة دولية من هذا النوع.

وأوضح مينا حسني حليم أن الدراجة التي يشارك بها الفريق عبارة عن دراجة صديقة للبيئة تعتمد على الطاقة البشرية وتهدف إلى ربط الواقع بالدراسة تم الانتهاء من التصميم وجار العمل في التصنيع حيث قمنا بعمل جسم الدراجة ” الشاسية ” خاصة وأنه له مواصفات وقواعد طبقا لقواعد المسابقة ومنها تحمل قوات وحمولة معينة حتى وإن الدراجة بها نظام مانع للانقلاب حتى لا يتعرض قائدها للخطر بالإضافة إلى نظام توجيه معين لأن الدراجة بعجلتين من الإمام وعجلة واحدة من الخلف ونهدف إلى تحقيق مركز متقدم في المسابقة.

وأشار أحمد الصياد المسئول المالي بالفريق إلى أن الفريق قام بالتدريب على أحدث البرامج العالمية من خلال دورات ليكون مستعدا بشكل كبير للمشاركة في المسابقة العالمية وينافس بشكل قوي بين الفرق المشاركة في المسابقة، بالإضافة إلى دورات اللغة حتى يكون لدينا لغة إنجليزية متقنة خاصة وأن المسابقة في الولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى دورات تنمية المهارات الشخصية خاصة التحدث مع الآخرين.



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزيرة الصحة لإكسترا نيوز: الإقبال كبير على مبادرة فيروس سي في أسيوط وحققنا 30% من المستهدف

وزيرة الصحة لاكسترا نيوز: الاقبال كبير على مبادرة فيروس سي في أسيوط ...