انطلاق المؤتمر السنوى للأمراض الصدرية بمستشفى الشرطة بأسيوط

أكد اللواء جمال نور الدين، محافظ أسيوط، على أهمية التعاون المشترك بين مؤسسات الدولة، مشيدا بالمؤتمرات التي تنظمها مستشفى الشرطة بالاشتراك مع جامعة أسيوط، والتي تأتي في مصلحة المواطن الأسيوطي.

وقال “نور الدين” إن الأسايطة يعتمدون بشكل كامل على مستشفيات جامعة أسيوط لما لها من دور فعال في تقديم الخدمات الطبية للمرضى، وتابع أن المؤتمرات التي تنظمها مستشفى الشرطة وآخرها اليوم مؤتمر قسم الصدر يأتي في ترسيخ المشاركة بين المؤسسات ويصب في صالح المواطن الأسيوطي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الطبي السنوي الثاني الذي ينظمه قسم الأمراض الصدرية بمستشفى الشرطة بأسيوط بعنوان “الجديد فى الأمراض الصدرية ” تحت رعاية اللواء طارق عزت مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الخدمات الطبية بوزارة الداخلية، وبحضور اللواء عاطف شلبي مدير الإدارة العامة لشؤون مستشفيات الجيزة والوجه القبلي بوزارة الداخلية وبمشاركة أكثر من 200 طبيب من مختلف الجامعات المصرية.

ودعا المحافظ مؤسسات المجتمع المدني  بتضافر جهودها للنهوض بمحافظة أسيوط حتى تعود إلى موقعها الطبيعي كما كانت في سابق عهدها. 

وأشاد الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط بدور جهاز الشرطة في توفير الأمن والأمان للمواطنين، وقال إن قسم الصدر تمثلت فيه رسالة الجامعة والمبنية على ثلاث محاور رئيسية هي صناعة المعرفة عن طريق البحث العلمي، ونشر المعرفة، عن طريق الموتمرات العلمية وثالثًا خدمة المجتمع.

وتستمر فعاليات المؤتمر في الفترة من 13 : 15 فبراير الجاري، ويناقش عدة محاور تتمثل فى الجديد في علاج التليفات الرئوية، و علاج الالتهابات الرئوية الحادة والمزمنة، وطرق التشخيص والعلاج المختلفة لأمراض الربو الشعبي والانسداد الرئوي المزمن، بالإضافة إلى طرق التعامل مع مرضى الصدر في الرعاية المركزة.

ويتضمن المؤتمر يتضمن 14 جلسة علمية و ورش عمل للتنفس الصناعي غير الاختراقي، ووظائف التنفس بانواعها والأشعة التشخيصية للأمراض الصدرية، و الطرق السليمة للتشخيص وعلاج مختلف الأمراض الصدرية.



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

صور| انطلاق فعاليات منتدى «مصر التي في خاطري» بثقافة أسيوط

شهد المهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط نائبا عن محافظ ...