نائب رئيس جامعة أسيوط يزور وحدة نقل التكنولجيا المتكاملة «ITTU»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أجرى الدكتور أحمد المنشاوي، نائب رئيس جامعة أسيوط لشؤون الدراسات العليا والبحوث، الأربعاء، جولة تفقدية لوحدة نقل التكنولوجيا المتكاملة «ITTU»، تفقد خلالها عدداً من المراكز والإدارات التابعة للوحدة وما تقدمه من ابتكارات ومشاريع تنموية جديدة تهدف لتحقيق التنمية المجتمعية وربط البحث العلمي بالصناعة وتلبية احتياجات السوق الإقليمية بما تتناسب مع خطط تنمية الدولة، وذلك تحت رعاية الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط.

واستمع الدكتور «المنشاوي» إلى شرح من الدكتور وائل خير الدين، مدير وحدة نقل التكنولوجيا المتكاملة، حول الوحدة باعتبارها وحدة قائمة بذاتها وذات طابع خاص تهدف إلى تحويل جامعة أسيوط إلى جامعة الجيل الثالث تنتج التكنولوجيا والشركات التكنولوجية والصناعية حسب حاجة المجتمع، وذلك من خلال تقديم الخدمات الاستشارية للقائمين على الصناعة وخدمات تطوير الأعمال للصناعات الصغيرة والمتوسطة وتسهيل عملية التواصل بين البحث العلمي واحتياجات الصناعة المصرية.

نائب جامعة أسيوط يزور وحدة نقل التكنولجيا المتكاملة
نائب جامعة أسيوط يزور وحدة نقل التكنولجيا المتكاملة
نائب جامعة أسيوط يزور وحدة نقل التكنولجيا المتكاملة

كما تفقد المكتب الرئيسي لإدارة الوحدة وإدارة البحث والتطوير ومركز ريادة وتطوير الأعمال (BDS) والجامعة الإلكترونية (IT)، وأشار المهندس وائل إلى الشراكات القائمة مع الوحدة وأبرزها الشراكة مع اتحاد الصناعات المصرية وأكاديمية البحث العلمي لتقديم خدمات البحث العلمي والتطوير والصيانة والحلول الهندسية للصناعة، والشراكة مع مركز التميز العلمي والتكنولوجي التابع للإنتاج الحربي لتنفيذ الدورات التدريبية القصيرة والطويلة للدارسين والمتدربين من أجل التأهيل ورفع الكفاءة بمختلف التخصصات، إلى جانب أحدث الشراكات القائمة مع الهيئة العربية للتصنيع والتي تشترك خلالها الوحدة كهيئة استشارية في العمليات التي يقوم بها وكذلك في المشاريع التطويرية والصناعية وعمل دراسات الجدوى للمشاريع المشتركة.

وتفقد الدكتور المنشاوي المقر الجديد لحاضنة الشركات التكنولوجية «همة» والتي بدأ العمل بها بعد الشراكة المبرمة مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بمصر ومشروع تعزيز وريادة الأعمال وتنمية المشروعات (USAID _ SEED ) والتي تستهدف احتضان المشاريع المنطلقة من مبادرة أكاديمية البحث العلمي (انطلاق) ومشروع الاتحاد الأوروبي (INNO EGYPT) وذلك بما يقدر بنحو 15 مشروعاً، مستمعاً في ذلك لبعض الشباب من أصحاب المشروعات القائمة داخل الوحدة حول أبرز أنشطتهم وكيفية إدارتها والتسويق لها والاستفادة منها في خدمة المجتمع.



اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جمارك مطار أسيوط تمنع تهريب 4 أجهزة لاسلكى

إقرأ ايضا المصدرأهل مصر تمكن رجال جمارك مطار أسيوط ...